عمرو الجارحي التقي كريستين لاجارد ووفد الصندوق في القاهرة الثلاثاء القادم

19 أكتوبر,2017

• لاجارد: تهنيء الحكومة والشعب علي ما حققاه من نجاح في تنفيذ برنامج الأصلاح الوطني تثني علي حزمة اجراءات الحماية الاجتماعية لمحدودي الدخل .
• الجارحي :نجحنا في انجاز اكثر من 80% من القرارات الصعبة .

يصل  الي القاهرة الثلاثاء القادم (24 أكتوبر ) وفد صندوق النقد الدولي وذلك لبدء جولة من المفاوضات في إطار المراجعة السنوية لبرنامج الإصلاح الإقتصادي  والسياسات والقرارات التي تم اتخاذها تمهيدا لرفع توصية لصرف الشريحة الثالثة من قرض الصندوق لمصر .
وكان طارق عامر محافظ البنك المركزي و عمرو الجارحي وزير المالية  قد التقيا كريستين لاجارد  مديرة صندوق النقد علي هامش مشاركته في الإجتماع  السنوي المشترك لصندوق النقد والبنك الدوليين حيث أشادت لاجارد بجدية واصرار الحكومة المصرية في تنفيذ برنامج الإصلاح الإقتصادي الذي تم التوافق عليه مع الصندوق والخطوات الكبيرة التي تم انجازها.
وقالت لاجارد ” اتقدم بتهنئة مصر حكومة وشعبا علي ما حققاه من نجاح في تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي الوطني الطموح”.
وأضافت لاجارد ان الإشادة جاءت بناء على ما تم تنفيذه من اصلاحات حتى الان في برنامج الاصلاح الاقتصادي المصري والتي نرى أنها ستؤتى الثمار المرجوة منها، حيث اتخذت الحكومة والبنك المركزي الإجراءات الصحيحة لكبح التضخم وتخفيض عجز الموازنة ووضع الاقتصاد على مسار الاستقرار والنمو.
واثنت لاجارد علي حزمة اجراءات الحماية الاجتماعية التي اتخذتها الحكومة لحماية الفقراء ومحدودي الدخل بما في ذلك زيادة الإنفاق الاجتماعي، وقالت أننا نتطلع إلى مواصلة الشراكة مع مصر لمعاونتها في إطلاق إمكاناتها الاقتصادية وتحقيق نمو أعلى وأكثر احتوائية تصل ثماره إلى كل المصريين.
ومن جانبه اكد عمرو الجارحي وزير المالية على نجاح مصر في إنجاز أكثر من 80% من القرارات الصعبة لبرنامج الإصلاح الاقتصادي بإعادة هيكلة منظومة الدعم الخاصة بالوقود والكهرباء والمواد التموينية، وتحرير سعر صرف الجنيه، وتطبيق ضريبة القيمة المضافة بنسبة 14%، إلى جانب تقليص عجز الموازنة العامة للدولة ليصل إلى أقل من 10% من الناتج المحلى الإجمالي.
وجدير بالذكر أن وفد الصندوق سيلتقي عدد من المسئولين المصريين عن برنامج الأصلاح في الفترة من 24 اكتوبر الي 3 نوفمبر وينهي الزيارة باصدار بيان مشترك عن نتائج المفاوضات.

Advertisements

وزير المالية عمرو الجارحي هناك رغبة من المستثمرين الاجانب لضخ المزيد من الاستثمارات في الاقتصاد المصري

18 أكتوبر,2017

  • اشادة المؤسسات الدولية بنتائج برنامج الاصلاح الاقتصادي المصري
  • نعتزم اصدار سندات دولاريه جديدة بأسعار فائدة أقل نظرا لتحسن واستقرار الاوضاع الاقتصادية
  • نمتلك برنامج سنوي يهدف الى تنويع مصادر التمويل  وتغطية الفجوة التمويلية
  • نمضى بخطى ايجابية ثابتة نحو صناعة القرار فيما يتعلق بالمديونية الخارجية طبقا لمواردنا ومؤشراتنا

اعلن عمرو الجارحي وزير المالية عن  تقدير واشادة عدد من المستثمرين الاجانب  و المؤسسات الدولية بالإجراءات الاصلاحية التي تنفذها مصر من خلال برنامج الاصلاح الاقتصادي بالإضافة الى الاستقرار في السياسة النقدية والمالية جاء ذلك خلال لقاء الوزير مع عدد من المستثمرين  بمدينة  نيويورك وذلك على هامش اجتماعات صندوق النقد والبنك الدوليين مشيرا الى رغبة المستثمرين في ضخ العديد من الاستثمارات بالسوق المصرية  سواء في ادوات الدين أو في الاستثمار المباشر .

وحول طرح سندات دولاريه جديدة أوضح الجارحي ان الحكومة تعتزم اصدار سندات دولاريه جديدة بأسعار فائدة أقل من السندات الدولارية التي تم طرحها في الفترات السابقة نظرا لتحسن واستقرار الاوضاع الاقتصادية الحالية واكد الجارحي اننا نمتلك برنامج تمويلي داخلي وخارجي سنوي نهدف من خلاله تنويع مصادر التمويل المختلفة في ضوء المؤشرات الخاصة بمعدلات الدين الخارجي والناتج المحلى الإجمالي .

واشار الجارحي ان مصر تعمل في اطار مواردها والمؤشرات المختلفة  للدين والناتج المحلى والتضخم والتي يتم من خلالها تقييم الاوضاع المالية والاقتصادية للبلاد والعمل على معالجتها بكافة الوسائل الممكنة  دون المساس بزيادة حجم الدين الخارجي لمصر وفى اطار سداد المديونية التي تقع على عاتقنا من خلال تطوير وتنويع مصادر التمويل المختلفة الخارجية والداخلية والعمل على دفع عجلة التصنيع الداخلي وزيادة حجم مواردنا بشكل مناسب من اجل المضي على خطى ثابتة نحو صناعة القرار فيما يتعلق بتعافي الاقتصاد المصري.


عمروالجارحي علي هامش اجتماعات الخريف لصندوق النقد والبنك الدوليين

17 أكتوبر,2017
  • نخطط  لتجديد اتفاق بقيمة ملياري دولار مع بنوك دولية لتعزيز الاحتياطي النقدي
  •  تنفيذ حزمة من الاصلاحات الاقتصادية من اجل تعافى الاقتصاد المصري
  •  مصر تعتزم اصدار سندات دولاريه جديدة بداية عام 2018

..للمزيد..

http://www.mof.gov.eg/Arabic/MOFNews/Media/Pages/releas-a-17-10-17.aspx


وزير المالية فى اجتماع وزراء دول منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا

17 أكتوبر,2017
  • الحكومة تعمل على 5 محاور رئيسية زيادة معدلات النمو والتشغيل والانفاق على الصحة والتعليم وكفاءة برامج الحماية الاجتماعية
  • الحكومة والبنك المركزى تولى اهتماما بالشمول المالى من خلال ميكنة المدفوعات
  • لاجارد تشيد ببرنامج الاصلاح المصرى

شارك عمرو الجارحى وزير المالية علي هامش الاجتماعات السنوية لصندوق النقد والبنك الدوليين في اجتماع وزراء دول منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا بحضور السيدة كريستين لاجارد، المدير التنفيذي لصندوق النقد الدولي .

وقام وزير المالية بالقاء الكلمة الافتتاحية للاجتماع والتي عرض فيها استراتيجية برنامج الاصلاح الاقتصادي لتحقيق نمو شامل ومستدام.

وآشار الجارحي الي ان الحكومة تعمل علي خمسة محاور رئيسية علي رأسها زيادة معدلات النمو والتشغيل كخط اول للحماية من الفقر من خلال اصلاح الاختلالات التي عانى منها الاقتصاد المصري في السنوات الاخيرة ، والتى من شأنها تحفيز القطاعات كثيفة التشغيل.

واضاف الجارحى ان  الحكومة تعمل على زيادة خلق مساحة مالية لزيادة الانفاق على الصحة والتعليم والخدمات العامة ،مشيرا الى ان ملف دعم المرأة وزيادة مشاركتها في قوة العمل يأتى على أولويات الحكومة من خلال الانفاق على التعليم ما قبل الأساسي وبرامج رائدات الأعمال.

واشار وزير المالية الى ان  الحكومة تقوم بزيادة كفاءة برامج الحماية الاجتماعية من خلال التحول من الدعم العينى الى الدعم النقدى الاكثر كفاءة في استهداف الفئات الاولى بالرعاية ، كما تولى الحكومه والبنك المركزي اهتماما خاصا بالشمول المالى من خلال ميكنة المدفوعات الحكومية وتوفير التمويل اللازم خاصة المشروعات الصغيرة والمتوسطة بما يدعم النمو الشامل والمستدام.

ومن جانبها اشادت السيدة كريستين لاجارد بالاجراءات الإصلاحية التى اتخذتها الحكومة المصرية مؤخرا لتصحيح مسار الاقتصاد المصرى وعلى عزم واصرار الحكومة على مواصلة خطوات الإصلاح.

 


وزير المالية في تصريحات بعد لقاءه بمديرة صندوق النقد الدولي

16 أكتوبر,2017

هناك إشادة من الصندوق والمؤسسات الدولية والبنوك الكبري ببرنامج الأصلاح المصري

 الجارحي : الجميع في واشنطن ينظرون إلي مصر علي أنها النجم القادم في مجال الأستثمار

  • لا صحة لطلب الصندوق بفرض ضرائب تصاعدية
  • لدينا خطة لخفض مستويات الدين من نسبة الناتج المحلي الإجمالي
  • اللقاءات مع المستثمرين وكبري البنوك تمهيدا لطرح سندات دولية في حدود من 3 الي 4 مليار دولار في يناير اوفبراير 2018

..للمزيد..

http://www.mof.gov.eg/Arabic/MOFNews/Media/Pages/releas-a-16-10-17.aspx


عمرو الجارحي وزير المالية يلتقى بوفد من مستثمري بنك بي إن بي باريبا الفرنسي.

15 أكتوبر,2017

وزير المالية :

  • جلسة نقاشية لعرض مستجدات برنامج الاصلاح الاقتصادي مع مستثمري بنك بي إن بي باريبا
  • توسيع برنامج الحماية الاجتماعية لاستهداف شريحة أكبر من السكان
  • تحقيق فائض أولي سنوي في الموازنة بنسبة ١-٢٪‏ بشكل مستدام

ممثل بنك بي إن بي باريبا :

  • ٣٥٪‏ من الصناديق المشاركة في الجلسة لم يسبق لهم الاستثمار في السندات الدولارية المصرية مما يعكس تنوع قاعدة المستثمرين المهتمين بمصر

على هامش اجتماعات صندوق النقد والبنك الدوليين التقى عمرو الجارحي وزير المالية مع وفد من مستثمري بنك بي إن بي باريبا الفرنسي خلال جلسة نقاشية لعرض مستجدات برنامج الاصلاح الاقتصادي مع ممثلي صناديق استثمار أمريكية وأوروبية بإجمالي أصول تحت الادارة 5.5 تريليون دولار, وذلك بحضور السيد أحمد كجوك نائب وزير المالية للسياسة المالية والدكتور محمد معيط  نائب وزير المالية لشئون الخزانة.

واستعرض الجارحى خلال الجلسة  أبرز انجازات المرحلة الأولي لبرنامج الاصلاح الاقتصادي علي الناحيتين المالية والنقدية  وأهمها توسيع برنامج الحماية الاجتماعية لاستهداف شريحة أكبر من السكان من خلال تقديم المساعدات النقدية ودعم السلع الغذائية ، بالإضافة الى استهداف تحقيق فائض أولي سنوي في الموازنة بنسبة ١-٢٪‏ بشكل مستدام .

وحول موقف السياسة المالية خلال الانتخابات الرئاسية المزمع عقدها في صيف ٢٠١٨ أكد الجارحي على استقرار الأوضاع الاقتصادية والمالية أثناء اجراء الانتخابات وأن مصر تسير على خطى ايجابية ومستقرة نحو التعافى الاقتصادي.

ومن جانبه أشار يوسف بشاي – ممثل بنك بي إن بي باريبا – أن هذه تعد الاستضافة الثانية علي التوالي لوزارة المالية المصرية مع مستثمري البنك علي هامش اجتماعات صندوق النقد الدولي. كما أكد بشاي أن ٣٥٪‏ من الصناديق المشاركة في الجلسة لم يسبق لهم الاستثمار في السندات الدولارية المصرية مما يعكس تنوع قاعدة المستثمرين المهتمين بمصر في الفترة الأخيرة .

وفى ختام الجلسة النقاشية أجاب الوزير علي أسئلة المستثمرين الخاصة بتحسين بيئة الأعمال وادارة الدين الخارجي ومشروع العاصمة الادارية الجديدة .


خلال مشاركته في الاجتماعات السنوية لصندوق النقد والبنك الدوليين

15 أكتوبر,2017

 

الجارحي يجتمع مع مستثمرين من بنك ” جي بي مورجان”

عقد وزير المالية عمرو الجارحي اجتماع موسع مع مستثمرين من بنك جي بي مورجان وقال وزير المالية ان برنامج الحكومة للإصلاح الاقتصادي اكتسب ثقة المؤسسات الدولية والمستثمرين مشيرا الي ان تعافى قطاع السياحة والصناعة والاستثمارات الحكومية تدعم النمو الاقتصادي خلال الفترة القادمة

واكد وزير المالية بان الحكومة تتبني اجراءات تهدف لزيادة كفاءه وتنافسيه الصناعة المصرية والصادرات لخفض العجز بالميزان التجاري

 وحول موعد المراجعة الثانية لبرنامج الحكومة من صندوق النقد الدولي

 أعلن الوزير بانها ستتم في نهاية اكتوبر بداية نوفمبر

وأوضح الجارحي بان ارتفاع التضخم كان امر استثنائي في ضوء تحرير سعر الصرف والاجراءات الإصلاحية التي تمت موضحا بان التضخم سينخفض تدريجيا في الاشهر القادمة

جاء ذلك في تصريحات لوزير المالية على هامش الاجتماع الموسع الذي عقده مع مستثمرين من بنك جي بي مورجان